DRIVE ME

كن جزءا من مشروعنا التالي للقيادة الذاتية

Drive Me تقديم

تحديد شكل مستقبل القيادة الذاتية

في العام 2017 سنجند أشخاصا يعيشون في غوتنبرغ، السويد للمشاركة في تجربة Drive Me - مشروع بحثنا في القيادة الذاتية. سيتم إجراء التجربة على الطرق العامة، وستضم سائقين محليين يدخلون تكنولوجيتنا للقيادة الذاتية في حياتهم اليومية. في شركة سيارات فولفو للسيارات لدينا طموح للتحقق من صحة تكنولوجيتنا التي تركز على الإنسان، وتمكّن السائقين على الانتقال من الوضعية الخاضعة للإشراف، إلى وضعية غير الخاضعة للإشراف في المستقبل - حيث من الأمان أن تجلس وتستريح أو أن تعمل بدلا من إبقاء عينيك على الطريق.

Drive Me طريق

مقاربتنا

التعلم بالعمل

لجعل السيارات ذات القيادة الذاتية الآمنة حقيقة واقعة، نضع الناس في قلب بحثنا. تركيزنا هو على سلامة الناس الذين يشاركون في تجربة Drive Me. ما يجعل مقاربتنا فريدة هو أننا سنتعلم من تجارب السائقين وهم يتفاعلون مع تكنولوجيتنا. إنه هذا التركيز على المستخدم الذي يرشدنا في التحقق من تكنولوجيتنا، والذي سيساعدنا على الانتقال من القيادة الخاضعة للإشراف إلى القيادة غير الخاضعة للإشراف.

تقديم السيارة

سيارة XC90 لا مثيل لها

شركة سيارات فولفو، الشركة الرائدة في مجال ابتكار سلامة السيارة، ستستخدم سيارة XC90 الفائزة بالجائزة خلال أبحاث Drive Me. تم تجهيز سياراتنا بالمحرك المزدوج T8 - أقوى محرك وقود Drive-E يساعده محرك كهربائي. إضافة إلى القوة الكهربائية، ستضم سيارات الفولفو XC90 المستخدمة في المشروع تقنيات القيادة الذاتية للسماح للسيارة بـ"رؤية" المركبات أو الأخطار على الطريق، وتتفاعل وفقا لذلك. سيتم دعم تقنيات سيارات فولفو بالبيانات في الوقت الحقيقي حول ما يحدث في محيط السيارة مباشرة - وعلى الطريق.

المتعاونون معنا

يتبنى شركاؤنا مستقبل التنقل

وتمثل السيارات ذات القيادة الذاتية تحولا جذريا في التنقل من شأنها أن تؤثر علينا في حياتنا اليومية. وبالتالي فالتعاون مع شركائنا ضروري لضمان أن التكنولوجيا توفر أقصى قدر من الفائدة تعود على الأفراد والمجتمع.

المشاركة

كيف يمكنك أن تكون جزءا من المشروع

سنبحث بفعالية عن المشاركين في مشروع Drive Me في العام 2017 - إن كنت ترغب في المشاركة، عليك أن تقود بانتظام على أو حول طريقنا المختارة مسبقا. ملاحظة: يجب على المتقدمين أن يكونوا أيضا من المقيمين في غوتنبرغ، السويد. انظر أدناه ليتم إخطارك.